تواصل معنا عبر ..
أحدث الأخبار
المزيد من الأخبار
 
ألبومات الصور
 
مكتبة الفيديو
May 10, 2016

عبدالمجيد حسين: الفوز على الشارقة علامة فارقة

كشف عبدالمجيد حسين المشرف على الفريق الأول لكرة القدم في النادي الأهلي عن اللحظات العصيبة والسعيدة والغريبة، التي مرت بهم قبل أن يتوج الفرسان بدرع دوري الخليج العربي، مؤكداً أن الفوز على فريق الشارقة كان من أسعد اللحظات بجانب المباراة الحاسمة مع فريق العين، فكانتا بوابة التتويج بالدرع الغالي.

وكان عبد المجيد حسين بوصفه المشرف على الفريق في خط المواجهة الأول بتصريحاته طوال الموسم، حيث وصفه مراسل برنامج «غيم أوفر» منذر المزكي بأنه أول الحاضرين وآخر المغادرين للنادي الأهلي وتصريحاته حاضرة لا تغيب حال الفوز أو الخسارة، وليست أحاديث في حالة الفرح والتتويج فقط.

وكشف عبدالمجيد عن المطبات والمشاكل التي اعترضت مسيرة الفريق وقال إنها كثيرة خاصة بعد عودة الفريق من البطولة الآسيوية لكن بتضافر الجهود في مجلس الإدارة والدعم اللامحدود من قبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس النادي الأهلي، نجح الفريق في الوصول إلى بر الأمان.

وقال عبد المجيد إن الفريق مر بالعديد من المواقف الصعبة والسعيدة، وكانت خسارة نهائي أبطال آسيا وضياع الكأس من الدولة لحظة حزن عالقة بالذاكرة، وكذلك من اللحظات السعيدة في مسيرة الأهلي وصولاً للدرع السابع كان الفوز على فريق الشارقة في اللحظات الأخيرة من عمر المباراة، ونعتبرها من النقاط الغالية واللحظات السعيدة، التي أثلجت الصدور، وكانت علامة فارقة في التتويج باللقب بجانب المباراة التي كانت أمام المنافس المباشر فريق العين، وهى الحاسمة والمهمة.

وثمن عبد المجيد حسين الوقفات الكبيرة والدعم المتواصل الذي وجده فريق الأهلي من جماهيره التي وصفها بالوفية واللاعب رقم 12 في الملعب، وكانت من الأسباب الرئيسة التي قادت الأهلي لمنصة تتويج هذا الموسم، مشيراً إلى تواجدهم مع الفريق في جميع الأوقات فكان الأهلي متميزاً وقوياً في جميع المواجهات بجماهيره الوفية، التي تستحق أن تفرح ونهديها الدرع، فهي كانت سبباً في تواجده في القلعة الحمراء.


أعجبك الخبر؟ شاركه مع أصدقائك

 





Website Security Test